الغيبوبة المعلقة - صحيفة رصد نيوز الإلكترونية

وفاة الرئيس المصري المعزول محمد مرسي

الغيبوبة المعلقة

الزيارات: 2049
التعليقات: 0
الغيبوبة المعلقة
https://rasdnews.net/news/?p=230115
صحيفة رصد نيوز

بقلم: هياء عبد العزيز الحوطي كان يعيش حياة طبيعية، محبًا للقراءة، ولصلة الأرحام مع إخوته. كان شاعرًا ودائمًا يرثي بقصائده جدتي هياء. كانت له ميزة معينة أثناء حديثه مع أبنائه، وكان حريصًا جدًا على أن يصل أبناؤه الأرحام مع أقاربهم، ولكن هو بالنسبة لي أنا أستاذ في الأدب والأخلاق، وعندما يقوم بزيارة أحد أقاربه كان يحرص على إلقاء المحاضرات، وكانت هي الخاتمة له.

أقف هنا، دخل في عالم الغيبوبة. الأطباء لم يعطوا آمالًا كبيرة لعودته من العالم الذي غاص فيه، هنا جاء بعض أقاربه لزيارته، لكنه لا يستطيع التحدث معهم، كانت دموعه لا تفارقه. كأنها تقول: لماذا أنا هنا؟

حينما ذهبت والدتي إليه، ووضعت يدها في يده ونادته باسمه قائلة: “إن كنت تسمعني أضغط على يدي”، لم تقل إلا رفعه الله ثوب الصحة والعافية. أكتب لقلب كان صاحب ابتسامة لا تفارقه، وكان دائمًا يقول: “أنا أحب الحياة التي تكون مقدمة في داخلي”. علمنا الصبر، علمنا أن نعتمد على أنفسنا.

أخيرًا.. لن أنساك، لن أنسى الذي علمنا احترام الآخرين. لن أنسى صاحب الفكر والعقل التام. هذه أنا، وأنا أكتب بقلمي مرثية لخالي “أبو فيصل” تقول:

أنت قلب وأنت روح لا تنسى
كنت رمزًا من رموز الحياة
الشمس والليل تنادي أين ذاك
القلب الذي له الطيبة
لا تغف قم صوتك ينادينا بين
حين وحين بعد المدى
والشوق همزة لك
لا تغف قم صوتك ينادينا

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>