مرآتي | صحيفة رصد نيوز الإلكترونية

مجلس الوزراء: الموافقة على تنظيم مركز الإقامة المميزة

نادي سباقات الخيل يعلن طريقة وشروط المشاركة في موسم الطائف

رصد سبورت

“الغذاء والدواء” توضح متطلبات تصنيع “التبغ اليدوي” وتطرحها للاستطلاع

محليات

حساب المواطن يوضح سبب تغيُّر مبالغ الاستحقاق في كل دفعة

محليات

الأرصاد: استمرار تأثير العوالق الترابية على عدة مناطق بينها الرياض

محليات

“عبدالله الطبية”: 5 إرشادات احرص عليها للوقاية من سرطان البروستاتا

محليات

“أبل” تطلق ميزة جديدة تعمل على تحسين المكالمات الصوتية والمرئية

غير مصنف

وفاة الإعلامي عبدالله الأفندي بعد معاناة مع المرض

أخبار المجتمع

ابتداء من السبت.. الأرصاد تتوقع تقلبات جوية على هذه المناطق

محليات

“الداخلية”: تمديد مهلة السماح بترخيص الأسلحة والذخائر غير النظامية

اهم الأخبار

نهائي كأس الملك بين الهلال والفيحاء 9:30 مساء اليوم .. بدلاً من 9

رصد سبورت

النيابة العامة: عقوبات جزائية حال استخدام القوة أو التهديد للإدلاء بشهادة زور

محليات

“الغذاء والدواء” ترصد توافر مخزون المستحضرات الصيدلانية والعشبية لدى المنشآت في أبريل

محليات

مرآتي

الزيارات: 2959
التعليقات: 0
يوسف الغامدي
https://rasdnews.net/?p=309647
يوسف الغامدي
صحيفة رصد نيوز

اهتمامتنا بالأشياء والسلوكيات من حولنا تتفاوت حسب الحالة المزاجية حينها، أحيانا نغضب كثيرا ولا ندع أمورا صغيرة خاطئة تمر بدون عقاب، وأحيانا أخرى من هم حولنا يخطئون أخطاء كبيرة ومع هذا نمررها لهم ولا نهتم بها. على سبيل المثال قبل شهرين كنت منشعلا كثيرا في عملي والاجتماعات تكاد تكون يومية وكنت في بعض الأيام حين أغادر منزلي صباحا لا أجد سيارتي (النظيفة) في مكانها وأجد بدلا عنها سيارة ابن أختي التي عادة ما تكون متسخة، فأقودها إلى العمل غير مكترث من تصرفه كونه أخذ سيارتي وترك لي سيارته. الأسبوع الماضي كان يوما عاديا وأردت الذهاب للعمل كعادتي فلم أجد سيارتي ووجدت سيارتي ابن أختي مكانها، لم أذهب للعمل واتصلت به وصرخت في وجهه وأمرته أن يعود فورا ويرجع سيارتي ووبخته بعنف!
في المساء بدأت استرجع تصرفي هذا وبدأت أسأل نفسي عن سبب غضبي؟ كونه يأخذ سيارتي ليس حدثا يحدث لأول مرة؟ فلم غضبت؟ ولم أجد تفسيرا غير أنني شخص سيء وغير مريح في التعامل مع من هم حولي وأن سكوتي عن التصرفات التي تزعجني ممن هم حولي ليس بسبب معزتي لهم أو حبي لهم إنما بسبب أن هناك امرأة أهم شغلني عن إظهار وجهي الحقيقي أمامهم!
نقطة من أول السطر؛
من لا ينظر في المرآة كل يوم قبل أن ينام ويحاسب نفسه فهو شخص أناني، ومن يحاسب نفسه ولا يجد نفسه ظالما فهو شخص غافل، ومن يجد نفسه ظالما ولا يقتص لمن ظلمه فهو شخص مخادع

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

Open chat
كن مراسلاً، أرسل خبرك هنا