كيف تصبح قائد فكر ناجح؟ | صحيفة رصد نيوز الإلكترونية

هيئةُ الرقابة ومكافحة الفساد تباشرُ 13 قضية جنائية

توجيه من هيئة النقل لمنشآت تأجير السيارات بشأن نشاط بيع المركبات الجديدة

محليات

رئيس أوزبكستان يمنح الملك سلمان وسام “الإمام البخاري” من الدرجة الأولى

محليات

الغذاء والدواء تحذر من كسر حبة الدواء إلا في هذه الحالة

محليات

الأرصاد: أمطار رعدية على مكة والمدينة وأجواء شديدة الحرارة بالرياض

محليات

الهيئة الملكية تعلن عن وظائف شاغرة للرجال والنساء وتكشف التخصصات المطلوبة

وظائف

“قولف السعودية” تطلق مبادرة نادي السيدات في إسبانيا

رصد سبورت

النيابة: عقوبات مشددة حال نشر الوثائق والمعلومات السرية للدولة أو إفشائها

محليات

دراسة لجامعة نايف: 22 مليون مستخدم لـ “تيك توك” في المملكة

أخبار التعليم

مقاطع فيديو متداولة على “تيك توك” تتسبب في زيادة معدل سرقة السيارات

تكنولوجيا

لا تتجاهلها.. هذه الأعراض قد تعني الإصابة بضباب الدماغ

منوعات

هيئةُ الرقابة ومكافحة الفساد تباشرُ 13 قضية جنائية

عاجل

«الجوازات»: السفر لا يتطلب بوليصة تأمين لمخاطر كورونا

اهم الأخبار

كيف تصبح قائد فكر ناجح؟

الزيارات: 10414
التعليقات: 0
هنوف القرشي
https://rasdnews.net/?p=307264
هنوف القرشي
صحيفة رصد نيوز

هل سبق لك أن سمعت بقيادة الفكر؟ لقد كان هذا المصطلح موجوداً منذ سنوات، غير أنه ظهر وبقوة على ساحة الريادة والأعمال في السنوات الخمس الأخيرة، فماهي قيادة الفكر؟ وكيف يمكنك أن تصبح قائد فكر ناجح؟ هذا المقال لك.

تعني قيادة الفكر في قاموس أكسفورد :”التأثير الفكري والتفكير الإبداعي أو الرائد” ويُعرف عالم الاقتصاد الأمريكي جويل كورتزمان قائد الفكر بأنه” شخص مُعترف به من قبل الزملاء والعملاء وخُبراء المجال، يتمتع بفهم عميق لمجال العمل، ومُلم باحتياجات العُملاء والسوق الذي يعمل فيه. كما أنه يمتلك أفكاراً أصيلة ووجهات نظر مُتفردة ورؤى مُتجددة على الدوام”.

إن كانت إدارة فريق عمل مهمه صعبة، فإن قيادته أصعب. بمعنى أي شخص يمكنه أن يدير فريق عمل إن أمتلك الأدوات والمعرفة والخبرة اللأزمة، لكن ليس كُل الناس يمكنهم أن يكونوا قادة فكر ناجحين، ولكي تكون قائد فكر ناجح يجب أن تكون قدوة، وصاحب رؤية، وأن تُلهم فريقك وتقودهم نحو النجاح.

لذلك ينبغي أن تكون قدوة لأعضاء فريق العمل، سواء من الناحية الشخصية أو المهنية، وأن تكسب ودهم، وإلا لن تنجح في إقناعهم باتباعك، كُن عنيداً حينما يتعلق الأمر بالرؤية والأهداف الكبرى التي تطمح لها، مرناً معهم ومُنفتح على الأفكار والآراء الجديدة فيما يخص تفاصيل العمل، يقول جيف بيزوس مؤسس موقع أمازون، ” إذا لم تكن عنيداً، فستتخلى عما قريب عن التجريب والابتكار. وإذا لم تكن مرناً، فستضرب رأسك بالحائط، ولن ترى حلاً آخر للمشكلة التي تحاول حلها”.

مهما تطورهذا المفهوم وتغير، تبقى هناك سمات محددة لابد أن يمتلكها كل شخص يطمح لأن يصبح قائد فكر ناجحاً.

أولاً: ابدأ في البحث عن مجال تمتلك فيه خبرة واسعة، وشغفاً كبيراً، وأن تبقى على إطلاع دائم بأحدث المجريات في ذلك المجال.

ثانياً: يجب أن تكون لديك فكرة واضحة محددة في المحتوى الذي تقدمه، فوجهة النظر المحددة الواضحة ستعطي فكرة للآخرين عما سيحصلون عليه منك إن هم قرأوا المحتوى الذي تقدمه أوشاركوا مقاطع الفيديو التي تنشرها، أو أختاروك كمتحدث في مؤتمر، اجعل لنفسك رؤية واضحة والتزم بها.

ثالثاً: لن تتمكن من النجاح في مسيرتك كقائد فكر إن لم يكن لديك قاعدة من المتابعين الذين يدعمونك ويؤمنون بأفكارك ورؤيتك الخاصة.

رابعاً: أحرص على التعرف على أشخاص جدد وخبراء في مجال معرفتك، واستفد من خبراتهم.

خامساً: عزز حضورك وابن علامتك التجارية من خلال المشاركات الفعالة في المؤتمرات والندوات، وغيرها من الأحداث الاجتماعية التي تجمع القادة والمؤثرين.

وختاماً : نستنتج من المقال أن الرحلة نحو قيادة الفكر ليست أمراً سهلاً كما يعتقد البعض، وقائد الفكر يختلف اختلافاً جذرياً عن المؤثر، فالأول يملك رسالة واضحة وفكرة محددة يسعى لإيصالها للمهتمين بمجال معين، على عكس المؤثر الذي يضع عدد المتابعين وقاعدة الجمهور في مقدمة أولوياته على حساب المحتوى في كثير من الأحيان.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

كن مراسلاً، أرسل خبرك هنا