جلسة الكيماوي الأولى - صحيفة رصد نيوز الإلكترونية

مجلس الوزراء: الموافقة على اللائحة التنفيذية لنظام الأحداث والموافقة على نظام الغرف التجارية

جلسة الكيماوي الأولى

الزيارات: 1766
1 تعليق
جلسة الكيماوي الأولى
https://rasdnews.net/?p=284351
صحيفة رصد نيوز

كفاية بنت عبدالله

بعد مرور ١٠ أيام على جلسة الكيماوي الأولى لأمي – حفظها الله – وخلال إصابتها بالمرض الخبيث اكتشفت أن: أمي صاحبة الفخامة، والكلمة الأولى، مديرة المنزل وأفراده، المستشارة ، الطبيبة كم تفتقدك الحياة.

* جميع أفراد عائلتي قادرون على تحمل المسؤولية أيَّا كانت إذا واجهوا الموقف حتى أصغرهم.

* سرعة انتشار الأخبار السيئة وتداولها والنُّواح عليها أكثر بكثير من أي خبر مُفرح ولو كان صغيراً.

* المكالمات الهاتفية اليومية للاطمئنان والسؤال عن الحال لا تعني بالضرورة الاهتمام ؛ فربما ليس لديهم أمر آخر ليقدمونه.

* أكثر الأشخاص صمتاً هو أكثرهم قياماً بالأعمال الرائعة.

* ليس بالضرورة أن تكون جميع ردود الأفعال واحدة لموقف واحد ؛ فالبشر مختلفين.

* تدبُّر ميزانية المنزل أمر يحتاج للتخطيط المسبق.

* سوء الفهم يحدث غالباً في الأزمات من قِبل البعض.

* هناك من يستطيع الفَصْل بين الألم و حياته الشخصية والعملية وهذا رائع؛ لكن الكارثة أن يكون ذات الشخص يعيش أسوأ الحالات مع العاطفيين الذين ليس بإمكانهم فعل ذلك.

* لستُ بحاجة إلى مواساة سطحية أو عابرة أو تقليدية من أحد.

* الأم وطن والغربة غيابها.

* منهم من يشاركك رغيف خبزه ، و آخرون يتحدثون عن الرفاهية وأنت في قمة انهيارك.

* تجتمع كل الملذات في كفة وضحكة أمي في الأخرى.

* يُداهمك المرض بغتة، لكن العافية تأتي على مهل.

* أسهل مايقوم به بني البشر، حديثهم.

* ثلاثة أرباع الكلام غير مهم.

الطب المنزلي الشعبي يتواجد كثيراً في الساحة وكلاًّ يُدلي بدلوه.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    الله يشفيها ويخليها لك صديقتي ، كلامك رجع لي ذكريات قديمه بس اتمنى يكون الشي اللي تُمري به يبقى ذكريات لك او مرحله وتعدي وتكون امك بجانبك.

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

Open chat
كن مراسلاً، أرسل خبرك هنا