نواة اﻹنتماء واللحمة الوطنية - صحيفة رصد نيوز الإلكترونية

ولي العهد يضع حجر الأساس لمدينة “سبارك”

نواة اﻹنتماء واللحمة الوطنية

الزيارات: 2658
التعليقات: 0
نواة اﻹنتماء واللحمة الوطنية
على الله حسين جوهري
https://rasdnews.net/?p=219976

على الله حسين جوهري

كعادتي عند إقتراب كل موعد لإحتفالات اليوم الوطني المجيد للمملكة العربية السعودية أرض الحرمين وقبلة المسلمين موطني وبلادي التي أحمد الله جل وعلا ليلا ونهارا ،وسرا وجهرا وعلانية ، على نعمة الأمن والأمان ورغد العيش الذي أنعم الله به على شعب هذه الدولة المباركة ،في ظل قيادتنا الحكيمة التي منحها الله حب المواطنين بالفطرة، بقيادة ملك الحزم والعزم ، ملك الشهامة والزعامة ، ملك العدالة والفخامة ، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان إبن عبد العزيز آل سعود حفظه الله ورعاه ، وبالنصر المبين أمده بمسعاه ، وفي ظل متابعة من ولي عهده اﻷمين ، ربان سفينة الرؤية الوطنية الطامحة، وصاحب الهمة العظيمة الحالمة ، صاحب السمو الملكي اﻷمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله ورعاه ، وجعل التوفيق والسداد ملازما لخطاه.
كعادتي ومثل كل عام ركبت سيارتي وأصطحبت معي أسرتي الصغيرة متجها إلى أقرب مركز تجاري لأشتري بعض مستلزمات اﻷحتفال باليوم الوطني ، ونحن في الطريق للمتجر كنت أرى السعادة الغامرة في عيون أطفالي الصغار ، إبتهاجا وفرحا وسرورا بهذه المناسبة الغالية على كل أبناء هذا الوطن ، حتى طفلي الصغير (وسام) والذي لم يبلغ الرابعة من عمره بعد أصر أن يشاركنا هذه المشاعر واﻷفراح وﻻ حديث له إﻻ عن اليوم الوطني ومايريد أن يرتديه ليعبر عن أفراحه بهذا اليوم ، وقد قرر بمحض إرادته ان تكون كل مقتنياته باللون والأخضر ، وعندما وصلنا إلى منطقة الأسواق التجارية التي كنا نقصدها وقد لفت إنتباهي زحمة إقبال الناس على اﻷسواق التجارية التي اكتست مقتنياتها باللون الأخضر والأبيض وكأن المشهد مماثلا إلى مشهد الليالي التي تسبق عيد الفطر المبارك كل عام زحاما وحيوية وحراكا ، ومازاد المشهد جماﻻ تلك الصور الجميلة لملك الحزم والعزم ولولي العهد حفظهم الله وهي تزين المشهد العام أمام ناظري ،وما أسعدني أكثر وجود عدد كبير من الجاليات العربيه والإسلاميه داخل تلك المتاجر بصحبة عائلاتهم وأطفالهم مقبلين على شراء لوازم اﻻحتفال باليوم الوطني للبلاد التي احتضنتهم وأكلو من خيراتها ،ونعمو بالأمن والأمان على ترابها ، ومن الأمور الملفته للنظر أن أسعار تلك المنتجات في متناول الجميع وبأسعار رمزيه.
أشتريت لأبنائي مايحتاجونه من اللوازم للإحتفال باليوم الوطني، ولم أنسى نفسي وكل أفراد أسرتي من هذا الأمر ، وﻻ يمكن أن أصف لكم حجم السعادة التي عشتها برفقة أطفالي في هذا ((المشوار)) الذي خصصته من أجل فرحة الوطن بذكرى يومه الوطني الثامن والثمانين.
إن هذا ((المشوار)) البسيط الذي لم يكلفني مجهودا يذكر، ولم يكلفني إﻻ ساعة زمن ما قضيتها في ضياع ، ولم يكلف ميزانيتي أي مبلغ يستحق أن يذكر ، كنت قد حرصت كل الحرص على إنجازه بصحبة كل أفراد أسرتي صغيرا وكبيرا ، حتى أغرس في نفوسهم محبة الوطن وحرصت أن أصنع لهم اﻷفراح الوطنية بنفسي ، لأني أعلم يقينا أنهم يتخذونني قدوة لهم بكل شي،
ماأريد أن أصل إليه أحبتي هو أن نغرس الوطنية غرسا في نفوس أطفالنا البريئة الطاهرة، ولنزرع زرعا وننقش نقشا في قلوبهم حب الوطن ، شاركوهم أفراحهم باليوم الوطني ، إمنحوهم قليلا من وقتكم الثمين ، فاللحمة الوطنيه تنطلق نواتها اﻷولى من داخل الأسرة التي تقومون على رعاياتها ، وتذكرو ((كلكم راع وكل راع مسؤول عن رعيته)) أجعلو من اليوم الوطني يوما منتظرا لأسركم وأطفالكم ، وأحرصو كل الحرص على مشاركتهم فرحته ، ﻻتجعلوهم يكتفون بمشاهدة أفراح الأخرين عبر مواقع التواصل الإجتماعي ، وشاشات التلفاز ، وتأكدو يقينا أن فرحة اليوم الوطني ﻻيمكن أن ترتبط بموقع معين ،أو حدث معين كالخروج للساحات العامة والموﻻت التجارية أو من خلال السير بالمسيرات في الطرقات ، قد ﻻ يفضل البعض اﻹحتفال بتلك الطرق ، ولكن يبقى في اﻷمر متسع، فقط اجعلوه يوما خالصا للوطن، وشاركو أفراحه أسركم ولو كان من داخل بيوتكم.
حفظ الله بلاد الحرمين ، وأدام الله عزك ياوطن ، وحفظ الله خادم الحرمين ، وولي عهده اﻷمين ، وحفظ الله جنودنا البواسل في ميادين الشرف ، المرابطين على ثغور الوطن الحصينه، وأمدهم بالنصر المبين ، وجعل الله أيامك ياموطني كلهاعيد ، وختاما أعود و أقول لكم من جديد ، عيد وطني سعيد ..

“ومضة للوطن”
اليوم الوطني للمملكة العربية السعوديه هو ذكرى لليوم الذي رحم الله به العباد، بتوحيد هذه البلاد ، وهو اليوم الذي تحولت به الصحراء ،إلى جنة غناء، حماك الله ياوطني، وحبك ساكن بدني ، فداك نفسي وأبنائي لتبقى ، شامخا بالعز للأمجاد ترقى.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>