أحداث اليمن .. فرصة تاريخية لإعلان دولة الجنوب العربي - صحيفة رصد نيوز الإلكترونية

ولي العهد يطلق المخطط العام لمطار الملك سلمان الدولي في الرياض

أحداث اليمن .. فرصة تاريخية لإعلان دولة الجنوب العربي

الزيارات: 3964
التعليقات: 0
أحداث اليمن .. فرصة تاريخية لإعلان دولة الجنوب العربي
https://rasdnews.net/?p=14812
رصد نيوز. متابعات:

كشف عضو المؤتمر الوطني اليمني للحوار عن الحراك الجنوبي لطفي شطارة النقاب عن أن رئيس مؤتمر شعب جنوب اليمن محمد علي أحمد يجري اتصالات مع مختلف المكونات السياسية في جنوب اليمن لبحث تشكيل جبهة إنقاذ الجنوب بعد عطلة عيد الإضحى المبارك.
وأوضح شطارة في تصريحات له على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك”، أن هذه الاتصالات لم تنقطع حتى أيام العيد، وأن الظروف أصبحت مهيأة لإعلان هذا الكيان السياسي الجديد لدعم حق الشعب اليمني في جنوب اليمن على تقرير المصير، وقال: “في ثالث أيام عيد الأضحى المبارك تتواصل اللقاءات مع شخصيات ومكونات جنوبية في منزل الأخ محمد علي احمد رئيس مؤتمر شعب الجنوب.

وأضاف شطارة: “أوضح محمد علي احمد للحاضرين أن الوقت يمر وان الفرصة التي تلوح في الأفق اليوم للجنوب قد لا تتكرر غدا.
ودعا الجنوبيين إلى تغليب صوت العقل والتنازل لبعضهم البعض والترفع عن الصغائر لمصلحة شعب الجنوب.
وأكد أنه على ثقة من أن الجميع يستشعر بأهمية المرحلة وخطورتها، متمنيا أن يتم الإعلان عن جبهة الإنقاذ عقب عطلة العيد خاصة وأن العالم يترقب نقلة في الحراك الجنوبي يكون جامعا لرؤية تستوعب ما يجري في الشمال وإيجاد حلول تدعم حق الجنوبيين في تقرير مصيرهم”، على حد تعبيره.

وكان  الحراك الشعبي في جنوب اليمن قد بدأ بتكوين جمعية المتقاعدين العسكريين والأمنيين المسرحين الذين قاموا ضد الظلم والعنصرية التي مارسها النظام الحاكم في صنعاء بحق أبناء جنوب اليمن من بعد حرب صيف 94 والتي اجتاحت فيها قوات اليمن الشمالي عاصمة اليمن الجنوبي عدن.

ونتج عن هذا الاجتياح توحد البلدين بوحدة اندماجية طوعية بأت بالفشل، حيث طالب الحراك الجنوبي النظام الحاكم بالمساوة وإعادة المسرحين العكسريين والمدنيين  والأراضي التي استولى عليها مسؤولون وقادة سياسيون باسم الدولة دون جدوى مما ادى إلى رفع سقف المطالب من حقوقية إلى سياسية  تتمثل بالتحرير والاستقلال لجنوب اليمن والذي يعتبر محتلا بالقوة من قبل اليمن الشمالي.

وتفتح الأحداث الأخيرة في اليمن والمتمثلة في استيلاء ميليشا الحوثي المدعومة من إيران على العاصمة صنعاء، والانهيارالمريع للجيش اليمني والأجهزة الأمنية وسيطرة الحوثيين على مفاصل الدولة اليمنية الضعيفة والمفككة، الباب على مصراعيه لقيام دولة الجنوب العربي.

ويدعم الصراع المذهبي والطائفي الذي قامت على أساسه جماعة الحوثي فرضية انفصال الجنوب لما يفرضه واقع أن أغلبية سكان الجنوب هم السنة الشوافع ما يجعل من الصعب على الحوثيين أن يتمددوا إلى هذه المناطق.

ومن اهم المعضلات التي يواجهها الحراك الجنوبي وقيام الدولة الجنوبية تغلغل تنظيم القاعدة ونشاطه في محافظات الجنوب، حيث استهدفت الولايات المتحدة الأمريكية قياددات وعناصر التنظيم بطائرات بدون طيار التي تحلق في سماء اليمن منذ سنوات، ضمن حربها الكونية ضد الإرهاب.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

كن مراسلاً، أرسل خبرك هنا