بإحدى قرى "محافظة ميسان ".. جماجم "الموتى" على قارعة الطريق - صحيفة رصد نيوز الإلكترونية

المنتخب الوطني يودع المونديال بعد هزيمته أمام المكسيك

بإحدى قرى “محافظة ميسان “.. جماجم “الموتى” على قارعة الطريق

الزيارات: 4760
التعليقات: 0
بإحدى قرى “محافظة ميسان “.. جماجم “الموتى” على قارعة الطريق
https://rasdnews.net/?p=12570
رصد نيوز.ميسان:

منذ سنين مضت وأهالي قرية المناضح بمحافظة ميسان بجنوب الطائف يطالبون بلدية محافظة ميسان بتسوير المقابر بالقرية، وذلك بعد أن اقترب منها العمران وشقت بالقرب منها الطرق حتى أصبحت هذه المقابر ممتهنة، بل أنها أصبحت مأوى للحيوانات السائبة .

قصة مؤلمة يتدوالها أبناء القرية تحكي معاناة ثلاث مقابر تجاوز عمرها الـ100 عام حسب روايات أهل القرية من كبار السن، وقد احتفت ملامح بعض منها بسبب ما لحقها من إهمال.

وقال “خالد الحارثي” أحد سكان القرية، تقدمنا بطلب إلى بلدية ميسان  منذ أن كانت مجمعا قروياَ واستبشرنا خيراً عندما تحول المجمع إلى بلدية، ولكن آمالنا ذهبت أدراج الرياح بعد أن مضت سبع سنوات من التسويف والمماطلة، وكأن حرمة الأموات وامتهان القبور لا يعني شيئا للبلدية التي اعترضت على بعض فاعلي الخير الذين كانوا سيقومون بتسوير هذه المقابر بحجة أن هذا الأمر من اختصاص البلدية.

وكان آخر وعد للبلدية في العام 1434هـ حين تقدمت بطلب آخر للنظر في موضوع هذه المقابر، حيث قامت بلدية محافظة ميسان بإرسال مندوبها لكي يقوم بتصوير المواقع الثلاثة للمقابر وكان رده أنه سيتم إدراجها ضمن ميزانية السنة الحالية في ذلك الوقت، وما زالت هذه المقابر على حالها إلى هذا الوقت.

وأضاف: وأنا هنا أتقدم نيابة عن أهالي القرية بنداء عاجل إلى أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز من أجل إلزام البلدية بتسوير المقابر وحفظ جثث المسلمين من آبائنا وأجدادنا من الامتهان سواء من البشر أو الحيوانات السائبة أو السيول والأمطار التي جرفت بعض هذه القبور.

 

12593

 

unnamed (34)

 

unnamed (32)

 

unnamed (33)

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

كن مراسلاً، أرسل خبرك هنا